أحدث الأخبار
السبت 07 كانون أول/ديسمبر 2019
بيروت.. لبنان : "أحد الوضوح": اللبنانيون يصرون على مطالب الانتفاضة!!
02.12.2019

خرج المتظاهرون،امس الأحد، في العاصمة اللبنانية، بيروت، تحت عنوان "أحد الوضوح"، للتأكيد على مطالب انتفاضتهم، بمحاسبة من يصفونهم بالفاسدين وبتشكيل حكومة إنقاذ مستقلة وإجراء انتخابات برلمانية مبكرة.وندد المتظاهرون بالسياسات المالية المعتمدة خلال العقود الماضية، فيما تظاهر أيضا أنصار التيار الوطني الحر في منطقة بعبدا، تعبيرا عن دعمهم لرئيس الجمهورية، ميشال عون.وانتشرت عناصر من القوى الأمنية اللبنانية، على طريق القصر الجمهوري في منطقة بعبدا شرق العاصمة بيروت، قبيل انطلاق المظاهرات، التي جاء معظمها مناهضة للطبقة السياسية الحاكمة، فيما جاءت إحداها مؤيدة لرئيس الجمهورية.والتحمت مظاهرة للحراك المدني الاحتجاجي، خرجت من أمام المتحف، مع مسيرة انطلقت من أمام المصرف المركزي في منطقة الحمراء، عند تقاطع السوديكو أمام "مبنى بركات"، الذي كان أحد محاور القنص والقصف أيام الحرب الأهلية اللبنانية، والذي بات يُعرف اليوم بمتحف بيروت.وأوضحت مصادر صحافية أن المسيرة التي انطلقت من أمام المتحف (شرق بيروت)، صوب وسط العاصمة، ضمت عددًا من ممثلي الجمعيات الأهلية والمدنية، يرفعون شعار "الثورة".وحمل المتظاهرون في أيديهم أغصان زيتون، ولبس بعضهم قمصانًا بيضاء، للدلالة على السلمية والسلام. ورفعوا لافتات كتب عليها: "ثورتنا واضحة... علمانية، حرية، عدالة اجتماعية"، و"مطالبنا واضحة... حكومة انتقالية من خارج أحزاب السلطة وإسقاط فزاعة الحرب ونظامها السياسي"، و"حماية المجتمع لا حيتان المال"، "السلام بيننا أو على لبنان السلام" و"مفقودو الحرب هم إخوتكم في المواطنة... حقنا نعرف مصيرهم".وتجمع آلاف المحتجين وسط بيروت تلبية لدعوات أُطلقت عبر مواقع التواصل للتظاهر الأحد، تحت اسم "أحد الوضوح"؛ للتأكيد على المطالب الاحتجاجية؛ وردد المحتجون شعارات ضد الطبقة السياسية الحاكمة وضد السياسة المالية التي ينتهجها مصرف لبنان، محمّلين مسؤولية تدهور الوضع الاقتصادي والمالي للنخبة الحاكمة.وأكد المتظاهرون على مطالبهم بتشكيل حكومة تكنوقراط إنقاذية، وإجراء انتخابات نيابية مبكرة، وتفعيل أجهزة القضاء لملاحقة من يصفونهم بالفاسدين.أما في العاصمة الشمالية طرابلس، خيمت الأوضاع المعيشية على الحراك الشعبي في اليوم الـ46 من انطلاق الاحتجاجات، وطالب المتظاهرون خلال الاحتجاج بإطلاق كل الموقوفين على خلفية أحداث الشغب التي حصلت في طرابلس خلال الأسبوع الأخير.وردا على ذلك، أعلن الجيش في بيان، أن "معظم الموقوفين أحيلوا إلى القضاء المختص، وتم الإبقاء على 9 منهم بينهم سوريان وأفريقي اعترفوا بالمشاركة في عمليات الشغب والتعرض للعسكريين عبر رميهم بالحجارة، وتحطيم أجهزة الصراف الآلي لعدد من المصارف، وقد تبين وجود خلاصات أحكام صادرة بحق عدد منهم".وتجمع محتجون عند مدخل مصرف لبنان المركزي، فرع صيدا جنوب لبنان، حاملين لافتات تندد بسياسة المصرف المالية؛ فيما عمد أحد المواطنين على إحراق نفسه، لكن الأجهزة الأمنية منعته من ذلك.وأوضحت إحدى المشاركات، أن "الرجل هو من سكان المدينة لكن وضعه الاجتماعي قاس وليس لديه أي مدخول ولديه 3 أولاد أكبرهم يبلغ من العمر 15 عاما". وتجمهر الآلاف وسط صيدا مطلقين شعارات تطالب بتشكيل حكومة "بأسرع وقت ممكن".وفي مدينة بعلبك، عن تجمع نحو 800 شخص، وسط المدينة حاملين الأعلام اللبنانية على وقع الأغاني الثورية والنشيد الوطني، وردد المتظاهرون "ثورة ثورة" مؤكدين البقاء في الساحات حتى الوصول إلى أهداف الحراك؛ وحضر الفنان اللبناني أحمد قعبور، الذي أدى أغاني ثورية وأكد وقوفه بصفوف الحراك.وبسبب تدهور الأحوال المعيشية في لبنان، أقدم أحد المواطنين على شنق نفسه الأحد في البقاع، بسبب تراكم ديون عليه في المحال التجارية المجاورة لمنزله لا تتجاوز 200 ألف ليرة، وهو عاطل عن العمل منذ شهرين، بحسب وسائل إعلام محلية.وذكرت "غرفة التحكم المروري"، عبر "تويتر"، أنّ المرور توقف على طريق الأوتوستراد المؤدي إلى القصر الرئاسي، حيث تجمّع مئات المناصرين للتيار الوطني الحر (يترأسه صهر رئيس البلاد جبران باسيل) على طريق القصر الجمهوري في بعبدا، في المقابل تواجد عشرات المتظاهرين المدنيين الذين نددوا بسياسة عون، وسط إجراءات أمنية مشددة.في المقابل، طالب البطريرك الماروني في لبنان مار بشارة بطرس الراعي، من سماهم بالقابضين على السلطة، بالجلوس إلى طاولة حوار وجداني لإنقاذ الدولة من الموت، على حد وصفه.واستبعد الراعي في عـظة الأحد أن يتخذ المسؤولون قرارا بتشكيل حكومة إنقاذ مصغرة بوجوه ذات تراث وطني. ووصف الراعي ما يشهده لبنان بالانتفاضة الشبابية البعيدة عن التبعات الخارجية.ويندد اللبنانيون، منذ بدء احتجاجاتهم في 17 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، بالوضع الاقتصادي المتردي في بلد يعاني من أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية بين عامي 1975 و1990.!!


1