أحدث الأخبار
الأربعاء 24 نيسان/أبريل 2024
موسكو..روسيا :نصف مليون جندي روسي على الحدود يستعدون لهجوم جديد على أوكرانيا!!
03.02.2023

حذرت أوكرانيا من أن موسكو تعيد تجميع مئات الآلاف من الجنود على الحدود لشن هجوم جديد واسع النطاق، قبل أسابيع فقط من الذكرى السنوية الأولى للغزو الروسي.ووجه الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يوم الخميس رسالة شديدة اللهجة إلى الغرب عندما توقع أن الكرملين كان يحشد قواته “للانتقام”. وقال زيلينسكي في مؤتمر صحافي إلى جانب رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين ، حسب ما أوردته صحف أمريكية وأوكرانية : ” موسكو تستعد لمحاولة الانتقام ، ليس فقط من أوكرانيا ، ولكن من أوروبا الحرة والعالم الحر” .وأضاف ” روسيا تركز قواتها. نحن كلنا نعلم ذلك”.وقال وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف لوسائل إعلام فرنسية يوم الأربعاء إن روسيا لديها 500 ألف جندي على استعداد لشن هجوم في غضون أسابيع، وهذا الرقم أعلى بكثير من 300 ألف جندي تم تجنيدهم حديثًا بعد استدعاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الخريف الماضي.وقال ريزنيكوف: “أعلنوا رسمياً عن 300 ألف جندي، لكن عندما نرى القوات على الحدود، حسب تقديراتنا، العدد أكبر بكثير”.وقال يوري ساك، المسؤول الكبير بوزارة الدفاع الأوكرانية ، لشبكة “إن بي سي نيوز” الخميس إن المسؤولين يشعرون بالقلق من أن الجيش الروسي يستعد لهجوم وشيك يهدف إلى تحويل الحرب لصالح الكرملين.وأضاف ساك “يجب أن نفهم أن التهديد بشن هجوم جديد وآخر سيظل قائما حتى نهزم روسيا.”وحذر مسؤولون غربيون وأوكرانيون منذ فترة طويلة من أن روسيا تخطط لشن هجوم ربيعي جديد بعد سلسلة من الهزائم المحرجة في الصيف والخريف وشبه حالة من الجمود في الشتاء.وقد تزايدت التحذيرات قبل الذكرى السنوية الأولى للحرب في 24 فبراير.وكتب رئيس أركان زيلينسكي، أندريه يرماك ، يوم الخميس، على تويتر أنه تحدث مع مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان ورئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارك ميلي بشأن هجوم الكرملين الجديد.وتتطلع القوات الروسية، التي حققت تقدمًا ملحوظًا في أنحاء مدينة باخموت الشرقية خلال الأسبوعين الماضيين – وهو أكبر مكسب لها في الحرب منذ الصيف – للسيطرة أخيرًا على المدينة والمضي قدمًا في المكاسب المتزايدة لتحقيق انتصارات أكبر في ساحة المعركة.!!


1